البشارة كما دوّنها متى 14
المشتركة
14
موت يوحنا المعمدان
(مرقس 6‏:14‏-29، لوقا 9‏:7‏-9)
1وفي ذلِكَ الوَقتِ سمِعَ الوالي هيرودُسُ أخبارَ يَسوعَ، 2فقالَ لحاشِيَتِهِ: «هذا يوحنّا المَعمدانُ قامَ مِنْ بَينِ الأمواتِ، ولذلِكَ تَجري المُعْجِزاتُ على يَدِهِ».
3وكانَ هيرودُسُ أمسَكَ يوحنّا وقَيّدَهُ وسَجَنَهُ مِنْ أجلِ هيرودِيّةَ اَمرأةِ أخيهِ فيلبّسَ، 4لأنّ يوحنّا كانَ يقولُ لَه: «لا يَحِلّ لَكَ أنْ تَتَزوّجَها». 5وأرادَ أنْ يَقتُلَهُ، فخافَ مِنَ الشّعبِ لأنّهُم كانوا يَعدّونَهُ نَبيّا. 6ولمّا أقامَ هيرودُسُ ذِكرى مَولِدِهِ، رقَصَتِ اَبنَةُ هيرودِيّةَ في الحَفلةِ، فأعجَبَتْ هيرودُسَ، 7فأقسَمَ لها أنْ يُعطِيَها ما تَشاءُ. 8فلقّنَتْها أمّها، فقالَت لِهيرودُسَ: «أعطِني هُنا على طَبَقٍ رَأسَ يوحنّا المَعمدانِ!» 9فحَزِنَ المَلِكُ، ولكنّهُ أمَرَ بإعطائِها ما تُريدُ، مِنْ أجلِ اليَمينِ التي حَلَفَها على مسامِعِ الحاضرينَ. 10وأرسَلَ جُنديّا، فقَطَعَ رأسَ يوحنّا في السّجن 11وجاءَ بِه على طبَقٍ. وسلّمَهُ إلى الفتاةِ، فحَمَلْتهُ إلى أُمّها. 12وجاءَ تلاميذُ يوحنّا، فحَمَلوا الجُثّةَ ودَفَنوها، ثُمّ ذَهَبوا وأخبَروا يَسوعَ.
يسوع يطعم خمسة آلاف رجل
(مرقس 6‏:30‏-44، لوقا 9‏:10‏-17، يوحنا 6‏:1‏-14)
13فلمّا سَمِعَ يَسوعُ، خرَجَ مِنْ هُناكَ في قارِبٍ إلى مكانٍ مُقْفِرٍ يَعتَزِلُ فيهِ. وعرَفَ النّاسُ، فتَبِعوهُ مِنَ المُدُنِ مَشيًا على الأقدامِ. 14فلمّا نزَلَ مِنَ القاربِ رأى جُموعًا كبيرةً، فأشفَقَ علَيهِم وشفَى مَرضاهُم.
15وفي المساءِ، دَنا مِنهُ تلاميذُهُ وقالوا: «فاتَ الوقتُ، وهذا المكانُ مُقفِرٌ، فقُلْ لِلنّاسِ أنْ يَنصرِفوا إلى القُرى لِيشتَروا لهُم طعامًا». 16فأجابَهُم يَسوعُ: «لا داعيَ لاَنصرافِهِم. أعطوهُم أنتُم ما يأكلونَ». 17فقالوا لَه: «ما عِندَنا هُنا غيرُ خَمسةِ أرغِفةٍ وسَمكتَينِ».
18فقالَ يَسوعُ: «هاتوا ما عندَكُم». 19ثُمّ أمَرَ الجُموعَ أنْ يَقعُدوا على العُشبِ، وأخَذَ الأرغِفَةَ الخَمسَةَ والسّمكتَينِ، ورَفَعَ عَينَيهِ نحوَ السّماءِ وبارَكَ وكسَرَ الأرغِفَةَ وأعطَى تلامِيذَهُ، والتّلاميذُ أعطَوا الجُموعَ. 20فأكلوا كُلّهُم حتّى شَبِعوا، ثُمّ رَفَعوا اَثنتي عَشْرةَ قُفّةً مملوءةً مِنَ الكِسَرِ التي فَضَلَتْ. 21وكانَ الّذينَ أكلوا نحوَ خَمسةِ آلافِ رجُلٍ، ما عدا النّساءَ والأولادَ.
يسوع يمشي على الماء
(مرقس 6‏:45‏-52، يوحنا 6‏:15‏-21)
22وأمرَ يَسوعُ تلاميذَهُ أن يَركبوا القارِبَ في الحالِ ويَسبِقوهُ إلى الشّاطِئِ المُقابلِ حتى يَصرِفَ الجُموعَ. 23ولمّا صرَفَهُم صَعِدَ إلى الجبَلِ ليصَلّيَ في العُزلَةِ. وكانَ وحدَهُ هُناكَ عِندَما جاءَ المساءُ. 24وأمّا القارِبُ فاَبتَعدَ كثيرًا عَنِ الشّاطئِ وطَغَتِ الأمواجُ علَيهِ، لأنّ الرّيحَ كانَت مُخالِفَةً لَه. 25وقَبلَ الفَجرِ، جاءَ يَسوعُ إلى تلاميذِهِ ماشيًا على البَحرِ. 26فلمّا رآهُ التّلاميذُ ماشيًا على البَحرِ اَرتَعبوا وقالوا: «هذا شَبَحٌ!» وصَرَخوا مِنْ شِدّةِ الخَوفِ. 27فقالَ لهُم يَسوعُ في الحالِ: «تَشجّعوا. أنا هوَ، لا تخافوا!» 28فقالَ لَه بُطرُسُ: «إنْ كُنتَ أنتَ هوَ، يا سيّدُ، فَمُرْني أنْ أجيءَ إلَيكَ على الماءِ». 29فأجابَهُ يَسوعُ: «تعالَ». فنَزَلَ بُطرُسُ مِنَ القارِبِ ومشَى على الماءِ نحوَ يَسوعَ. 30ولكنّهُ خافَ عِندَما رأى الرّيحَ شديدةً فأخَذَ يَغرَقُ، فَصرَخ: «نَجّني، يا سيّدُ!» 31فمَدّ يَسوعُ يدَهُ في الحالِ وأمسكَهُ وقالَ لَه: «يا قليلَ الإيمانِ، لِماذا شكَكْتَ؟» 32ولمّا صَعِدا إلى القارِبِ هَدأَتِ الرّيحُ. 33فسجَدَ لَه الّذينَ كانوا في القارِبِ وقالوا: «بالحقيقةِ أنتَ اَبنُ اللهِ!»
يسوع يشفي من أمراض كثيرة
(مرقس 6‏:53‏-56)
34وعَبَرَ يَسوعُ وتلاميذُهُ إلى بَرّ جَنّيسارَتَ. 35فلمّا عرَفَ أهلُ البَلْدَةِ يَسوعَ، نَشروا الخبَرَ في تِلكَ الأنحاءِ كُلّها. فجاؤُوهُ بالمَرضى 36وطَلَبوا إلَيهِ أنْ يَلمُسوا ولو طرَفَ ثوبِهِ. فكانَ كُلّ مَنْ يَلمُسُه يُشفى.