رسالة فيلبــي 3
المشتركة

رسالة فيلبــي 3

3
كيف يبررنا الله
1وبَعدُ، يا إخوَتي، فاَفْرَحوا في الرّبّ. لا تُزعِجُني الكِتابةُ إلَيكُم بالأشياءِ نَفسِها، ففي تكرارِها سلامَةٌ لكُم. 2إحتَرِسوا مِنَ الكِلابِ، إحتَرِسوا مِنْ عُمّالِ السّوءِ، إحتَرِسوا مِنْ أولَئِكَ الذينَ يُشوّهونَ الجَسَدَ، 3فنَحنُ أهلُ الخِتانِ الحَقيقيّ لأنّنا نَعبُدُ اللهَ بالرّوحِ ونَفتَخِرُ بالمَسيحِ يَسوعَ ولا نَعتَمِدُ على أُمورِ الجَسَدِ، 4معَ أنّهُ مِنْ حَقّي أنْ أعتَمِدَ علَيها أنا أيضًا. فإنْ ظَنّ غَيري أنّ مِنْ حَقّهِ أنْ يَعتَمِدَ على أُمورِ الجَسَدِ، فأنا أحقّ مِنهُ 5لأنّي مَختونٌ في اليومِ الثّامِنِ لِمَولِدي، وأنا مِنْ بَني إِسرائيلَ، مِنْ عَشيرَةِ بَنيامينَ، عِبرانِـيّ مِنَ العِبرانيّينَ. أمّا في الشّريعةِ فأنا فرّيسيّ، 6وفي الغَيرَةِ فأنا مُضطَهِدُ الكنيسَةِ، وفي التّقوى حسَبَ الشّريعةِ فأنا بِلا لَومٍ. 7ولكِنْ ما كانَ لي مِنْ رِبحٍ، حَسَبتُهُ خَسارَةً مِنْ أجلِ المَسيحِ، 8بَلْ أحسُبُ كُلّ شيءٍ خَسارةً مِنْ أجلِ الرّبحِ الأعظَمِ، وهوَ مَعرِفَةُ المَسيحِ يَسوعَ رَبّــي. مِنْ أجلِهِ خَسِرتُ كُلّ شيءٍ وحَسَبتُ كُلّ شيءٍ نِفايَةً لأربَحَ المَسيحَ 9وأكونَ فيهِ، فلا أتَبرّرُ بالشّريعةِ، بَلْ بالإيمانِ بالمَسيحِ، وهوَ التّبريرُ الذي يَمنحُهُ اللهُ على أساسِ الإيمانِ. 10فأَعرِفُ المَسيحَ وأَعرِفُ القُوّةَ التي تَجَلّتْ في قِـيامَتِهِ وأشارِكُهُ في آلامِهِ وأتشَبّهُ بِه في موتِهِ، 11على رَجاءِ قِـيامَتي مِنْ بَينِ الأمواتِ.
السعي إلى الهدف
12ولا أدّعي أنّي فُزتُ بِذلِكَ أو بَلَغتُ الكَمالَ، بَلْ أسعى لعَلّي أفوزُ بِما لأجلِهِ فازَ بـيَ المَسيحُ يَسوعُ. 13أيّها الإِخوَةُ، لا أعتَبِرُ أنّي فُزتُ، ولكِنْ يَهُمّني أمرٌ واحدٌ وهوَ أنْ أنسى ما ورائي وأجاهِد إلى الأمامِ، 14فأَجري إلى الهَدَفِ، لِلفَوزِ بالجائِزَةِ التي هِيَ دَعوَةُ اللهِ السّماوِيّةُ في المَسيحِ يَسوعَ.
15فعلَينا جميعًا، نَحنُ السّالِكينَ في الكَمالِ، أنْ نكونَ مِنْ هذا الرَأْيِ. وإنْ كانَ لكُم رَأْيٌ آخَرُ، فاللهُ يُنيرُهُ لكُم. 16أمّا الآنَ، فلْنَتَمَسّكْ صادِقينَ بِما حَصَلْنا علَيهِ.
17إقتَدُوا بـي، أيّها الإخوَةُ، واَنظُروا الذينَ يَسيرونَ على مِثالِنا. 18قُلتُ لكُم مِرارًا، وأقولُ الآنَ والدّموعُ في عَينَيّ، إنّ هُناكَ جَماعةً كثيرَةً تَسلُكُ في حياتِها سُلوكَ أعداءِ صَليبِ المَسيحِ. 19هَؤُلاءِ عاقِبَتُهُمُ الهَلاكُ، وإلهُهُم بَطنُهُم، ومَجدُهُم عارُهُم، وهَمّهُم أُمورُ الدّنيا. 20أمّا نَحنُ، فوَطَنُنا في السّماءِ ومِنها نَنتَظِرُ بِشَوقٍ مَجيءَ مُخلّصِنا الرّبّ يَسوعَ المَسيحِ. 21فهوَ الذي يُــبَدّلُ جَسَدَنا الوَضيعَ، فيَجعَلُهُ على صُورَةِ جَسَدِهِ المَجيدِ بِما لَه مِنْ قُدرَةٍ يُخضِعُ بِها كُلّ شيءٍ.

Good News Arabic © Bible Society of Lebanon, 1993.


Learn More About الترجمة العربية المشتركة