كِتَابُ صَمُوئِيلَ الثَّانِي 13
SAT
13
أمْنُونُ وَثَامَار
1كَانَ لدَاوُدَ ابْنٌ يُدْعَى أبْشَالُومَ. وَلأبْشَالُومَ أُخْتٌ تُدْعَى ثَامَارَ، جَمِيلَةٌ جِدًّا. وَكَانَ أمْنُونَ – وَهُوَ أحَدُ أبْنَاءِ دَاوُدَ – وَاقعًا فِي غَرَامِ ثَامَارَ، 2وَهِيَ عَذْرَاءُ. لَمْ يُفَكِّرْ أمْنٌونُ بِأنْ يُسيئَ إليهَا، لَكِنَّهُ أرَادَهَا بِشِدَّةٍ. وقَدْ فَكَّرَ بِأنْ يَتَظَاهَرَ بِالمَرَضِ مِنْ أجْلِهَا.
3وَقَدْ كَانَ لِأمْنُونَ صَدِيقٌ يُدْعَى يُونَادَابَ، وَهْوَ ابْنُ شِمْعَى. وَشِمْعَى هُو أخُو دَاوُدَ. وَكَانَ يُونَادَابُ شَديِدَ الذَّكَاءِ، 4فَقَالَ لِأمْنونَ: «مَا بِكَ تَبْدُو مَهْمُومًا فِي كلِّ صَبَاحٍ، وَأنْتَ ابْنُ المَلِكِ!»
فَقَالَ أمْنُونُ لِيُونَادَابَ: «أُحِبُّ ثَامَارَ، أُخْتَ شَقِيقِي أبْشَالومَ.»
5فَقَالَ لَهُ يُونَادَابُ: «اذْهَبْ إلَى الفِرَاشِ، وَتَظَاهَرْ بِالمَرَضِ، فيأتِ وَالِدُكَ لرؤيَتِكَ. فَقُلْ لَهُ: ‹اطلُبْ مِنْ أُخْتِي ثَامَارَ أنْ تَأْتِيَ وَتُعْطِيَنِي الطَّعَامَ لِآكُلَ. فَلْتُحَضِّرِ الطَّعَامَ أمَامي، فأرَاهُ وآكُلُ مِنْ يَدِهَا.›»
6وَهَكَذَا تَمَدَّد أمْنُونُ فِي الفِرَاشِ، وَتَظَاهَرَ بِالْمَرَضِ. فَجَاءَ المَلِكُ دَاوُدُ لرؤيَتِهِ، فَقَالَ لَهُ أمْنُونُ: «اطلُبْ مِنْ أُخْتِي ثَامَارَ أنْ تَدْخُلَ. فَلْتُحضِّرْ لِي كَعْكَتَينِ بينَمَا أُرَاقِبُهَا. حِينَئِذٍ، يُمْكِنُنِي أنْ آكُلَ مِنْ يَدَيهَا.»
7فَأرْسَلَ دَاوُدُ رُسُلًا إلَى مَنْزِلِ ثَامَارَ، فَقَالُوا لَهَا: «اذْهَبي إلَى مَنْزِلِ أخيكِ أمْنُونَ وَحَضِّري لَهُ بَعْضَ الطَّعَامِ.»
ثَامَارُ تُحضِّرُ الطَّعَامَ لِأمْنونَ
8فَذَهبَتْ ثَامَارُ إلَى منزِلِ أخِيهَا أمْنُونَ، وقَدْ كَانَ فِي الفِرَاشِ. فتنَاوَلَتْ بَعْضَ العَجِينِ وَعَجَنَتْهُ بِيَدَيهَا وَطَبَخَتْ كَعْكَتَيْنِ أمَامَ أمْنُونَ. 9ثُمَّ أخْرَجَتِ الكعْكَتَيْنِ مِنَ المِقلَاةِ وَوَضَعَتْهُمَا أمَامَهُ. فَرَفَضَ أنْ يَأْكُلَ وقَالَ لِخُدَّامِهِ: «اخْرُجُوا مِنْ هُنَا. دَعُونِي وَحْدِي!» فغَادَرَ خُدَّامُهُ كُلُّهُمُ الغُرْفَةَ.
أمْنُونُ يَغْتَصِبُ ثَامَار
10ثُمَّ قَالَ أمْنُونُ لثَامَارَ: «أحْضِري الطَّعَامَ إلَى غُرْفَةِ النَّوْمِ، وَأطْعِمِيني بِيَدِكِ.»
فَتَنَاوَلَتْ ثَامَارُ الكعْكَتَيْنِ اللَّتَيْنِ حضَّرَتْهُمَا وَدَخَلَتْ إلَى غُرْفَةِ نَوْمِ أخِيهَا. 11ثُمَّ أخَذَتْ تُطْعِمُهُ. لكنَّهُ أمْسَكَ بيَدِهَا وقَالَ لهَا: «أُخْتَاهُ، تَعَالَيْ وَعَاشِرِينِي.»
12فَقَالَتْ لَهُ ثَامَارُ: «لَا يَا أخِي! لَا تَذُلَّنِي بِعَمَلِكَ هَذَا! لَا تَفْعَلْ هَذَا الفِعلَ المُشِينَ! لَا يَنْبَغِي أنْ تُقْتَرَفَ أشيَاءُ فَظِيعَةٌ كَهَذِهِ أبَدًا فِي إسْرَائِيلَ! 13لَنْ أتَخَلَّصَ أبَدًا مِنْ عَارِي، وَسَيَظُنُّ النَّاسُ أنَّكَ لَسْتَ سِوَى أحَدِ الحَمْقَى. أرْجُوكَ، كَلِّمِ المَلِكَ، وسَيَدَعُكَ تَتَزوَّجُ بي.»
14لَكِنَّ أمْنُونَ رَفَضَ الإصْغَاءَ إلَى ثَامَارَ. وَكَانَ أقْوى مِنْهَا، فَأجْبَرَهَا عَلَى مُعَاشَرَتِهِ. 15ثُمَّ بَدَأ يَشْعُرُ بِأنَّهُ يَكْرَهُهَا، بَلْ إنَّهُ كَرِهَهَا أكْثَرَ بِكَثِيرٍ مِمَّا أحَبَّهَا مِنْ قَبْلُ. فَقَالَ لهَا: «انْهَضِي وَاخْرُجِي مِنْ هُنَا!»
16فَقَالَتْ لَهُ: «لَا! لَا تَطْرُدْنِي هَكَذَا. هَذَا أسْوأُ حَتَّى مِمَّا فَعَلْتَ مِنْ قَبْلُ!»
لَكِنَّ أمْنُونَ رَفَضَ الإصْغَاءَ إلَى ثَامَارَ. 17ثُمَّ نَادَى خَادِمَهُ وقَال لَهُ: «أخْرِجْ هَذِهِ الفَتَاةَ مِنْ هَذِهِ الغُرْفَةِ الآنَ! وَأقْفِلِ البَابَ وَرَاءَهَا.» 18فَأخَذَ خَادِمُ أمْنُونَ ثَامَارَ إلَى خَارِجِ الغُرْفَةِ، وَأقْفَلَ البَابَ وَرَاءَهَا.
كَانَتْ ثَامَارُ تَرْتَدِي ثَوْبًا طَوِيلًا كَثِيرَ الألْوَانِ. فَبَنَاتُ المَلِكِ العَذَارَى يَرْتَدِينَ أثْوَابًا كَهَذِهِ. 19فَمزَّقَتِ الثَّوبَ وَوَضَعَتَ عَلَى رَأسِهَا رَمَادًا. ثُمَّ وَضَعَتْ يَدَهَا عَلَى رَأسِهَا وَأخَذَتْ تَبْكِي.
20فَقَالَ لَهَا أخُوهَا أبْشَالُومُ: «هَلْ كُنْتِ مَعَ أخِيكِ أمْنُونَ؟ هَلْ ألْحَقَ بِكِ الأذَى؟ اهْدأي الآنَ يَا أُخْتِي. أمْنُونُ أخُوكِ، لِذَا سَنَهَتَمُّ بِالأمْرِ. لَا تَسْتَائِي.»
فَلَمْ تَقُلْ ثَامَارُ شَيْئًا، وَذَهبَتْ بِصَمْتٍ تَعِيشُ فِي مَنْزِلِ أبْشَالُومَ.
21وَعَلِمَ المَلِكُ دَاودُ بِالْخَبَرِ وَغَضِبَ جِدًّا. لَكِنَّهُ لَمْ يُرِدْ أنْ يُعَاقِبَ أمْنُونَ لِأنَّهُ ابْنُهُ البِكرُ، وَكَانَ يُحِبُّهُ.#21:13 لكنه … يحبه ترد هذهِ العِبَارَة فِي مخطوطَاتٍ يونَانيةٍ قديمة، وفِي مخطوطةٍ عبريةٍ من مخطوطَات قمرَان. 22وَكَانَ أبْشَالُومُ يَكْرَهُ أمْنُونَ، لَكِنَّهُ لَمْ يَقُلْ لَهُ أيَّ كَلِمةٍ حَسَنَةٍ أمْ سَيَّئَةٍ، بَلْ كَرِهَهُ لِأنَّه اغْتَصَبَ أُخْتَهُ ثَامَارَ وَأهَانَهَا.
انتِقَامُ أبْشَالُوم
23بَعْدَ عَامَينِ، أحْضَرَ أبْشَالوُمُ رِجَالًا إلَى بَعلَ حَاصُورَ، الَّتِي تَقَعُ قُرْبَ حُدودِ أرَاضِي أفْرَايِمَ، لِيَجُزُّوا صُوفَ الغَنَمِ. وَدَعَا أبْنَاءَ المَلِكِ جَمِيعًا لِيأتُوا ويُشَارِكُوا فِي وَليمَةٍ. 24فَذَهَبَ أبْشَالومُ إلَى المَلِكِ وقَالَ لَهُ: «بَعْضُ الرِّجَالِ آتُونَ لِيَجُّزُوا صُوفَ غَنَمِي. أرْجُوكَ أنْ تأتيَ مَعَ خُدَّامِكَ وَتُشَارِكُوا فِي الوَلِيمَةِ.»
25فَقَالَ المَلِكُ دَاوُدُ لِأبْشَالُومَ: «لَا يَا بُنَيَّ. لَنْ نَذْهَبَ جَمِيعًا. سَنُثْقِلُ عَلَيْكَ.» وَألَحَّ أبْشَالومُ عَلَى دَاوُدَ لِكَي يَذْهَبَ. لَكِنَّ دَاوُدَ لَمْ يَذْهَبْ بَلْ أعْطَى بَرَكَتَهُ.
26وَقَالَ لَهُ أبْشَالُومُ: «إنْ كُنْتَ لَا تُرِيدُ الذَّهَابَ، أرْجُو أنْ تَطْلَبَ مِنْ أخِي أمْنُونَ أنْ يُرَافِقَنِي.»
فَسَألَهُ المَلِكُ: «لِمَ تُرِيدُ أنْ يَذْهَبَ مَعَكَ؟»
27فَمَضَى أبْشَالُومُ فِي إلْحَاحِهِ إلَى دَاوُدَ، إلَى أنْ سَمَحَ لِأمْنُونَ وَأبْنَاءِ المَلِكِ الآخَرِينَ بأِنْ يذْهَبُوا.
مَقْتَلُ أمْنُونَ
28ثُمَّ أعْطَى أبْشَالُومُ هَذَا الأمْرَ لِخُدَّامِهِ: «رَاقِبُوا أمْنُونَ. عِنْدَمَا يَسْتَرْخِي بِسَبَبِ الخَمْرِ، وَأقُولُ لَكُمُ اقْتُلُوا أمْنُونَ، فَاقْتُلُوهُ. وَلَا تَخَافُوا مِنَ العِقَابِ، فَأنْتُمُ تُطِيعُونَ أمْرِي. فَكُونُوا أقْوِيَاءَ وَشَجْعَانَ.»
29وَهَكَذَا فَعَلَ جُنودُ أبْشَالُومَ الشُّبَانُ مَا طَلَبَهُ مِنْهُم، وَقَتَلُوا أمْنُونَ. لَكِنَّ أبْنَاءَ دَاوُدَ الآخَرِينَ هَرَبُوا. رَكِبَ كلُّ وَاحِدٍ دَابَّتَهُ وَهَرَبَ.
دَاوُدُ يَسْمَعُ بِمَوْتِ أمْنُونَ
30كَانَ أبْنَاءُ المَلِكِ مَا يَزَالُونَ فِي طَرِيقِهِمْ إلَى دَاخِلِ المَدِينَةِ. لَكِنَّ المَلِكَ دَاوُدَ تَلقَّى خَبَرًا جَاءَ فِيهِ: «قَتَلَ أبْشَالُومُ أبْنَاءَ المَلِكِ جَمِيعًا! ولَمْ يَبْقَ وَاحِدٌ مِنْهُمْ حيًّا.»
31فَمزَّقَ الملِكُ دَاوُدُ ثِيَابَهُ وَانْطَرَحَ عَلَى الأرْضِ. كَذَلِكَ مزَّق ضُبَّاطُهُ الوَاقِفُونَ إلَى جَانبِهِ ثيَابَهُم.
32فَقَالَ يُونَادَابُ بْنُ شِمْعَى أخِي دَاوُدَ: «لَا تَظُنَّ يَا مَوْلَايَ أنَّ أبْنَاءَ المَلِكِ جَمِيعًا مَاتُوا! أمْنُونُ وَحْدَهُ قَدْ مَاتَ. كَانَ أبْشَالُومُ يُخَطِّطُ لِهَذَا مُنْذُ اليَوْمِ الَّذِي اغْتَصَبَ فيه أمْنُونُ أخْتَهُ ثَامَارَ. 33فَلَا يَنْكَسِرْ قَلْبُكَ يَا مَوْلَايَ وَمَلِكِي فَتَظُنَّ أنَّ أبْنَاءَكَ كلَّهُمْ قَدْ مَاتُوا. أمْنُونُ وَحْدَهُ قَدْ مَاتَ.»
34امَّا أبْشَالُومُ فَهَرَبَ. وكَانَ عِنْدَ جِدَارِ المَدِينَةِ حَارِسٌ. فَرَأى الكَثِيرَ مِنَ النَّاسِ آتيِنَ مِنَ الجِهَةِ الأُخْرَى مِنَ التَّلَّةِ. 35فَقَالَ يُونَادَابُ لِلمَلِكِ دَاوُدَ: «كُنْتُ مُحِقًّا! أبْنَاءُ المَلِكِ آتُونَ.»
36ودَخَلَ أبْنَاءُ المَلِكِ فَورَ أنِ انْتَهى يُونَادَابُ مِنْ كَلَامِهِ. وَكَانُوا يَبْكُونَ بِصُوتٍ عَالٍ. وَرَاحَ دَاوُدُ وضُبَّاطُهُ كُلُّهُم يَبْكونَ بُكَاءً شَديِدًا. 37وظَلَّ دَاوُدُ يَنُوحُ عَلَى ابْنِهِ أيَّامًا كَثِيرَةً.
أبْشَالُومُ يَهْرُبُ إلَى جَشُور
وَهَرَبَ أبْشَالُومُ إلَى تِلْمَايَ بْنِ عَمِّيهودَ، مَلِكِ جَشُورَ. 38وَأمْضَىْ فِي جَشُورَ ثَلَاثَ سَنَوَاتٍ. 39وَبَعْدَ مَوْتِ أمْنُونَ، تَعَزَّى الملِكُ دَاوُدُ، لكنَّهُ كَانَ يَفْتَقِدُ أبْشَالُومَ كَثِيرًا.