على التوازي

متّى 14

14
الفصل الرّابع عشر
ابن هيرودس يقتل النّبيّ يحيـى (عليه السّلام)
1في تِلكَ الأثناءِ وَصَلَ إلى سَمعِ الحاكِمِ أنتيباسَ بِن هيرودُسَ#14‏.1 كان أنتيباس بن هيرودس أحد أبناء هيرودس الكبير. وعند وفاة هذا الأخير، تمّ تقسيم مملكته بين ثلاثة من أبنائه. كُلُّ ما يَتَعَلَّقُ بعيسى (سلامُهُ علينا) مِن أخبار، 2فخاطَبَ حاشيتَهُ قائلاً: "هوذا يَحيى بِن زَكَريّا قد بُعِثَ حَيًا، ولهذا السَّبَبِ فهو يُجري تِلكَ المُعجِزات". 3وكانَ ابنُ هيرودُسُ قد قَتَلَ النَّبيَّ يَحيى (عليه السّلام) بَعدَ أن قَبَضَ عليهِ وألقاهُ في السِّجنِ مُقَيَّدًا تَحتَ تَحريضِ هيروديّة امرأةِ أخيهِ فيليبَ، 4إذ كانَ النَّبيُّ يَحيى (عليه السّلام) يُعارِضُ زَواجَ الحاكِمِ مِنها، ويَقولُ لهُ: "لا يَحِلَّ لكَ الزَّواجُ مِنها!" 5وكانَ الحاكِمُ قد نَزَلَ عِندَ رَغبةِ هيروديّة في قَتلِهِ (عليه السّلام) رَغمَ خَوفِهِ مِن النّاسِ الّذينَ اعتَبَروا يَحيى نَبيًّا. 6فقد أقسَمَ الحاكِمُ لابنتِها بَعدَ أن رَقَصَتْ لهُ في عِيدِ ميلادِهِ 7أن يُنَفِّذَ لها كُلَّ طَلَباتِها لأنّها أعجَبَتهُ. 8فطَلَبَت بتَحريضٍ مِن أُمِّها قائلةً: "أُريدُ رأسَ يَحيى بِن زَكَريّا على طَبَقٍ هَديّةً مِنكَ". 9فاستَبَدَّ الحُزنُ بالحاكِمِ لهذا الطَّلَبِ، ولكنّهُ بَرًّا بقَسَمِهِ الّذي أقسَمَ بِهِ أمامَ الحاضِرينَ، نَزَلَ عِندَ طَلَبِها، 10‏-11وأمَرَ برأسِ النَّبيِّ يَحيى فأُحضِرَ أمامَهُ على طَبَقٍ، بَعدَ أن قَطَعوهُ في السِّجنِ. فقَـدَّمَهُ الحاكِمُ للفَتاةِ، فأعطَتْهُ بدَورِها لأُمِّها. 12فما كانَ مِن أتباعِ يَحيى (عليه السّلام) بَعدَ تِلكَ الجَريمةِ إلاّ أن أخَذوا جُثّتَهُ الشَّريفةَ لِدَفنِها، ثُمّ تَوَجَّهوا إلى عيسى (سلامُهُ علينا) لإخبارِهِ بما حَدَثَ.
عيسى (سلامُهُ علينا) يقوم بمعجزة إطعام 5000 رجل
13وعِندَما سَمِعَ سَيِّدُنا عيسى (سلامُهُ علينا) بهذا الخَبَرِ، غادَرَ مَكانَهُ وصَعِدَ قارِبًا وتَوَجَّهَ إلى مَكانٍ مُنعزلٍ واختَلى بنَفسِهِ. إلاّ أنّ جُموعًا مِن النّاسِ سارَت على إثرِهِ مَشيًا على الأقدامِ فسَبَقوهُ بَعدَ أن عَلِموا بوِجهتِهِ. 14وعِندَ وُصولِهِ (سلامُهُ علينا) إلى المَكانِ الّذي كانَ يَقصِدُهُ، نَزَلَ مِن القارِبِ فرأى الحُشودَ، فأخَذَ يَطوفُ عليهِم مُشفِقًا شافيًا مَرضاهُم. 15وعِندَ حُلولِ المَساءِ أتى إليهِ أتباعُهُ قائلينَ: "قدِ انقَضى النَّهارُ ونَحنُ في هذا المَكانِ المُنعَزلِ، فهلاَّ تَصرِفُ هذِهِ الجُموعَ ليَذهَبوا إلى القُرى المُجاورةِ لشِراءِ ما يَحتاجونَ مِن طَعامٍ؟" 16فأجابَهُم بقولِهِ: "لَيسوا في حاجةٍ إلى مُغادَرةِ المَكانِ، ولكنْ عليكُم أنتُم تَقديمُ الطَّعامِ لهُم". 17فأخبَروهُ قائلينَ: "لَيسَ لَدَينا مِن طَعامٍ سِوى خَمسةِ أرغِفة وسَمَكتَينِ". 18فقالَ: "ايتُوني بها". 19وعِندَما أتوهُ بها تَوَجَّهَ (سلامُهُ علينا) إلى الجُموعِ وأمَرَهُم بالجُلوسِ على العُشبِ ثُمّ تَناوَلَ أرغِفةَ الخُبزِ الخَمسةَ والسَّمَكتينِ ورَفَعَ بَصَرَهُ إلى السَّماءِ، حامِدًا اللهَ على فَضلِهِ وكَرَمِهِ، ثُمّ قَسَّمَ الخُبزَ وأعطاهُ لأتباعِهِ الّذينَ وَزَّعوهُ على النّاسِ، 20فأكَلَ الجَميعُ وشَبِعوا. ثُمّ رَفَعَ أتباعُهُ ما تَبَقّى مِن كِسَرِ الخُبزِ الّتي مَلأتِ اثنَتَي عَشَرَة قُفّة. 21وكانَ عَدَدُ الآكلينَ حَوالي خَمسةِ آلافِ رَجُلٍ، إضافةً إلى عَدَدٍ مِن النِّساءِ والأطفالِ.
معجزة سيره (سلامُهُ علينا) على وجه الماء
22وأمَرَ سَيِّدُنا عيسى (سلامُهُ علينا) بَعدَ ذلِكَ أتباعَهُ برُكوبِ القاربِ نَحو الضِّفّةِ الأُخرى مِن البُحَيرةِ حتّى يَصِلوا قَبلَهُ. ثُمّ عَمَدَ إلى صَرفِ الجُموعِ، 23وصَعِدَ إلى الجَبَلِ ليُصَلّي مُنفَرِدًا. وعِندَ هُبوطِ اللّيلِ، 24كانَ القارِبُ الّذي رَكِبَهُ أتباعُهُ قد بَلَغَ وَسَطَ البُحَيرةِ، وكانَت الرِّيحُ مُعاكِسةً جَعَلَت الأمواجَ تَتَلاطَمُ وتَضرِبُ القارِبَ، 25وقُبيلَ الفَجرِ أخَذَ عيسى (سلامُهُ علينا) يَمشي على وَجهِ الماءِ نَحوَهُم. 26وعِندَما رأوهُ سائرًا فَوقَ الماءِ استَولى عليهِم الرُّعبُ وأخَذوا يَصرُخونَ خائفينَ قائلينَ: "هذا شَبَحٌ!" 27ولكنّهُ (سلامُهُ علينا) خاطَبَهُم في الحالِ قائلاً: "هدّئوا مِن رَوْعِكُم! أنا عيسى فلا تَخافوا". 28فقالَ لهُ بُطرُسُ الصَّخرُ: "إن كُنتَ حقًا عيسى، فمُرني أن آتيَ إليكَ ماشيًا على وَجهِ الماءِ". 29فأجابَهُ (سلامُهُ علينا): "تَعالَ إليّ". فغادَرَ صَخرُ القارِبَ مُتَوَجِّهًا إلى سَيِّدِنا عيسى (سلامُهُ علينا) سَيرًا على وَجهِ الماءِ، 30ولكنّهُ ما إن تَنَبَّهَ إلى شِدّةِ الرِّيحِ حتّى استَبَدَّ بِهِ الخَوفُ، وبَدأ يَغوصُ في الماءِ فأخَذَ يَصرُخُ قائلاً: "أنقِذني يا مَولاي!" 31فمَدَّ إليهِ (سلامُهُ علينا) يَدَهُ وانتَشَلَهُ قائلاً: "يا ضَعيفَ الإيمان، لِمَ شَكَكتَ بي؟!" 32وبَعدَ صُعودِهِما إلى القارِبِ سَكَنَت الرِّيحُ، 33فانحَنى لهُ أتباعُهُ قائلينَ: "إنّكَ حَقًا الابنُ الرُّوحيّ للهِ!"
عيسى (سلامُهُ علينا) وشفاؤه للكثيرين من المرضى
34ومَضَى بِهِم القارِبُ عَبرَ مِياهِ بُحيرةِ طَبَريّا وُصولاً إلى جَنْسَرْتَ على شاطئ الشِّمالِ الغَربي للبُحَيرةِ، 35عِندئذٍ عَلِمَ أهلُ تِلكَ المِنطقةِ بخَبَرِ وصولِهِ (سلامُهُ علينا)، فأخَذوا يَنشُرونَ الخَبَرَ في جَميعِ الأنحاءِ، ووَفَدَ الجَميعُ حامِلينَ مَرضاهُم إليهِ، 36مُتَوَسِّلينَ عَلَّهُ يَجودُ عليهِم حتّى بلَمسِ طَرَفِ ثَوبِهِ، فكانَ كُلُّ مَن يَلمَسُهُ يُشفى.